معلومة طقسية
الصوم الكبير جـ2
طقس الصوم الكبير تصلى الألحان بطقس الصوم التسبحة بنفس ترتيب آحاد الصوم المقدس مع قراءة الإبصاليات وطروحات الصوم. وتُقال الذكصولوجيات بطريقة طوبى للرحما على المساكين وكذلك مرد الإنجيل جى بينيوت،وتقال أرباع الناقوس الخاصة بالصوم وتقال الطلبة وتُعمل الميطانيات في باكر
أقوال آباء
"الذى يصوم عن الغذاء ولايصوم قلبه عن الخنق والحقد ولسانه ينطق بالأباطيل فصومه باطل لأن صوم اللسان أخير من صوم الفم وصوم القلب أخير من الاثنين"
(مار اسحق)

آية اليوم
"وَقَالَ لَهُمْ أَيْضاً مَثَلاً فِي أَنَّهُ يَنْبَغِي أَنْ يُصَلَّى كُلَّ حِينٍ وَلاَ يُمَلَّ"
(لوقا 18 : 1)

أسئلة فى العقيدة

بصوت القس مرقس داود

لماذا لم يصعد المسيح إلى السموات مباشرةً بعد القيامة؟

الرئيسية

 

قصة قصيرة
دموع بفنوتي الصغير 
لاحظت الأم طفلها الصغير يدخل البيت على غير عادته، عِوض البشاشة والفرح تبدو على وجهه علامات الحزن والضيق الشديد. لم ينطلق الطفل بفنوتي إلى أمه ليقبلها كعادته، لكنه تسلل بسرعة نحو حجرته الخاصة. ارتبكت الأم جدًا، لكنها تطلعت من النافذة، فوجدت طفلها قد وقف أمام أيقونة الصليب التي وضعتها له ناحية الشرق. تسللت الدموع من عيني بفنوتي، وبعد قليل ركع وصار يبكي، وكان يحاول أن يكتم صوت بكائه حتى لا يشعر به أحد. انتظرت الأم حتى أنهى الطفل صلاته وصار يمسح دموعه استعدادًا للخروج من حجرته. دخلت الأم حجرته، وأخذت ابنها في حضنها، وهي تقول:"مالك يا حبيبي بفنوتي.أخبرني، لماذا أنت حزين؟ لا تخفي عني شيئًا!
" لم يجِبها بفنوتي بشيء سوى:"صلِ يا أماه من أجلي ومن أجل جيراننا!"
- ماذا حدث؟
- لا شيء!
- لماذا تخفي عني الأمر وأنا أمك؟!
إنك لم تعتَد أن تخفي عني شيئًا من قبل.
- لا أريد أن أدين جيراننا‍! ‍‍‍‍‍سامحيني، بل صلِ من أجلي ومن أجل جيراننا.
- ماذا حدث؟ أعدك إني لن أخبر أحدًا بما تقوله.
- الأطفال تسلقوا سور جارنا، وصاروا يقطفون التين ويأكلونه.
سرقوا تينًا وقدموا منه لي، لكنني رفضت. لقد حزنت عليهم كيف يسرقون. حاولت أن أحدثهم عن الأمانة، لكنهم كانوا يسخرون بي ويستهزئون. - هل تبكي لأنهم سخروا بك؟ لا تهتم بذلك، فإننا لا نهتم بمديح الناس ولا بسخريتهم. - لا يا أماه، أنا أبكي لأنهم يسرقون. إني أحبهم ولا أريدهم يحزنون قلب بابا يسوع. تأثرت الأم جدًا، ولاشعوريًا تسللت الدموع من عينيها واحتضنت ابنها بفنوتي وهي تقول: "اللَّه لا ينسى دموعك وصلواتك يا بفنوتي" مرت سنوات وصار بفنوتي (بفنوتيوس) تلميذًا للقديس مقاريوس الكبير، وكانت دموعه لا تفارقه. في أحد الأيام أصرّ أحد الآباء أن يعرف سرّ بكائه. فاضطر القديس بفنوتيوس أن يخبره، قائلاً له: إني حزين على نفسي. لقد كان جيراننا الأطفال يتسلقون سور أحد جيراننا ويسرقون التين، وكنت أحاول أن أمنعهم. ومما يحزنني أنه في أحد الأيام إذ كانوا يسيرون سقطت تينة منهم، فأمسكتها من الأرض وقمت بتنظيفها وأكلتها. كلما تذكرت هذا منذ طفولتي دموعي تنساب باستمرار، فقد أحزنت قلب مخلصي. هب لي أن أكون أمينًا في القليل كما في الكثير. أعطني أن أقتنيك أيها الخبز السماوي، فلا أطلب الطعام الفاني.
بل أقتني أمانتك.
فلا تتسلل خطية إلى أعماقي.
اغسلني... طهرني... قدسني.
من كتاب قصص قصيرة
للقمص تادرس يعقوب ملطى

 رسالة روحية
الطريق الإيجابي لعلاج أمراض النفس
القدِّيس
مار فيلوكسينوس
"حدْ عن الشر، واصنع الخير، اُطلب السلامة، واسْعَ وراءها" (مز 34: 14)
لا يوجد مرض يمكن أن يصيب النفس إلاَّ وتُقدِّم له كلمة الرب دواءً. وكما توجد أدوية مركبة يقوم الأطباء بخلطها ومزجها لمعالجة الأمراض الجسدية، هكذا توجد أدوية مركبة يعدها روح الرب لمعالجة شهوات الخطية ومواجهتها، فيقدر من يشعر بالمرض أن يجد الدواء قريبًا منه، ويتمتع بالشفاء. جميع الأمراض تُشفى بما يضادها، فالأمراض التي تتسبب من البرد تُشفى بالأعشاب الساخنة الحارة، والأمراض التي تتسبب من الحرارة تُشفى بواسطة الأعشاب المرطبة... تعلَّم إذن من هذا أيها الحكيم، يا من تريد شفاء أمراض نفسك، واِفعل لنفسك ما يصنعه علم الطب مع الجسد. فإن الأمور التي على المستوى الخارجي قد وُضعت أمام عيوننا كمثال نحتذي به بالنسبة لما يمس المستوى الداخلي، فتُشفى نفوسنا بنفس الطريقة التي تُشفى بها أجسادنا. إذن لنُعدّ الدواء المضاد لمواجهة كل شهوة: ضد الشك: الإيمان، وضد الخطأ: الحق، وضد الارتياب: اليقين، وضد الخبث: البساطة، وضد الكذب: الصراحة، وضد الخداع: الصدق، وضد الاضطراب: الوضوح، وضد القسوة: الحنان، وضد الوحشية: الرأفة، وضد الشهوة الجسدية: الشهوة الروحية، وضد اللذة: الألم، وضد فرح العالم: فرح المسيح، وضد الأغاني: التسابيح الروحية... وضد الحزن: الفرح، وضد الإعجاب والفخر بأنفسنا: الرجاء الصادق في الله، وضد الرغبات الجسدية: الرغبات الروحية، وضد النظرة الجسدية: النظرة الروحية... وضد التطلع إلى الأمور المنظورة: التفكير فيما لا يُرى... وضد الارتباط بالعائلة الجسدية (بالنسبة للراهب): الارتباط بالعائلة السماوية، وضد الحياة في مسكن أرضي: الحياة والسُكنى في أورشليم العليا. إذًا تُشفى جميع هذه الأمراض وما يشبهها بضدها. من يشتهي الحياة السماوية يلزمه أن يتنازل عن الأمور الأرضية المادية، لأن اشتهاء أحدهما لا وجود له في داخلنا ما لم يمت الآخر. لا تُولد شهوة الروح في أفكارنا إلاَّ بموت شهوة الجسد، فبموت الواحد يحيا الآخر.
عندما يكون الجسد عائشًا فينا بكل شهواته ورغباته، تكون النفس حينئذ ميتة بكل رغباتها.
† † †
هب لي بنعمتك دواء الروح. عِوض الانشغال بالسلبيات التي تحطمني، أتمتع بشركة سماتك واهبة الحياة والنمو. اَقتنيك أيها النور فتتبدّد الظلمة.

من كتاب لقاء يومي مع إلهي
خلال خبرات آباء الكنيسة الأولى

للقمص تادرس يعقوب ملطي